اطروحة دكتوراه في جامعة النهرين تناقش تعبير الجينات في مرضى سرطان عنق الرحم المصاحب للاصابة بفايروس الورم الحليمي البشري.

 
ناقشت كلية التقنيات الاحيائية في جامعة النهرين، اطروحة دكتوراه عن تعبير الجينات في مرضى سرطان عنق الرحم المصاحب للاصابة بفايروس الورم الحليمي البشري، للطالبه نور احمد جهاد. 
 
هدفت الاطروحة تحديد دور جزيئات الحمض النووي الريبوزي الدقيق، واثره في تطور مرض سرطان عنق الرحم المرتبط بالاصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، بواسطة قياس التعبير الجيني لجزيئات miRNA بواسطة تقنية RT-q PCR. 
 
بينت الاطروحة أن هنالك زيادة كبيرة في مستوى تعبير miRNA-20 -21 في المرضى المصابين بسلالات عالية الخطورة من فيروس الورم الحليمي البشري مقارنة مع المرضى الغير مصابين بالفيروس والاصحاء. 
 
 
توصلت الاطروحة، ان هذا التعبير أظهر ارتباط واضح مع الاصابة بالسلالات عالية الخطورة من فيروس HPV ولكنه لم يرتبط مع التصنيف النسيجي للمرض وتدل على ان  فايروس الورم الحليمي البشري كان مسؤولاً عن ازدياد التعبير،  من خلال البروتينات الفايروسية، ووجود صلة واضحة مع التصنيف النسيجي للمرض مما يؤهله كمؤشر حيوي للتمييز بين المراحل المبكرة والمتأخرة من سرطان عنق الرحم.
Education - This is a contributing Drupal Theme
Design by WeebPal.