رسالة ماجستير: حجية الصوت في الاثبات الجنائي

ناقشت دراسة بحثية في كلية الحقوق بجامعة النهرين، حجية الصوت في الاثبات الجنائي دراسة مقارنة.
هدفت الرسالة التي اعدتها الباحثة مائدة حسين مجيد، الى الحماية الجنائية للمحادثات الشخصية بوصفها الوسيلة الرئيسة التي يمارسها الانسان، فلا يجوز تسجيلها او التنصت عليها لان هذا يعد انتهاكا لحرية الانسان، الا ان في بعض الاحيان تقتضي مصلحة المجتمع كشف محادثات المتهم واتصالاته وصولا الى معرفة موقعه من الجريمة.
اثبتت الدراسة ضرورة تجنب مبدأ التسجيل السابق للتحقيق اللاحق والذي لجأت بعض الدول موخرا بذريعة مكافحة الارهاب، اذ لايجوز استخدام هذه الاجراءات في مواجهة كافة افراد المجتمع وبدون حدوث جريمة معينة
اوصت الرسالة ضرورة ان يتضمن قانون العقوبات نصا يجرم الافعال التي يعتدى بها على المحادثات الشخصية كالتنصت والتسجيل والنقل ولاسيما في ظل انتشار هذه الافعال اذ اصبحت المواد (328)، (438) قاصرة عن مواجهتها على ان يتم التجريم اذا حصلت هذه الافعال دون رضا صاحب الحديث.

 

 

 

أضغط على الرابط أدناه للأطلاع على جميع ورش العمل والندوات والمؤتمرات لكافة الجامعات العراقية:

https://nadwati.rdd.edu.iq

Education - This is a contributing Drupal Theme
Design by WeebPal.