جامعة النهرين تضيف اعمال اليوم الاول لندوة تطوير وتحديث الموارد المعرفية لمناهج التاريخ

ضيّفت جامعة النهرين فعاليات اليوم الاول للندوة التي نظمتها دائرة البحث والتطوير في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، حول ( تطوير وتحديث الموارد المعرفية لمناهج التاريخ ) وذلك على رحاب قاعة المؤتمرات الكبرى في الجامعة، وحضرها معالي وزير التعليم العالي ومدير عام دائرة البحث والتطوير، وعدد من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات، والاساتذة المختصين في التاريخ، فضلا عن رئيس جامعة النهرين واساتذتها.
وقال الاديب خلال كلمة ألقاها في الندوة التخصصية لتطوير وتحديث مناهج التاريخ التي نظمتها دائرة البحث والتطوير واقيمت في جامعة النهرين، ان التطرق الى موضوع التاريخ مهم كونه يعيد صياغة الانسان ويحدد ثقافته في التعامل مع الاخر، مضيفا ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تبنت استراتيجية تعليمية للسنوات العشر المقبلة تستند الى رؤية تتضمن تجارب الدول المتقدمة في البحث العلمي على وفق القيم النبيلة ومبدأ الجامعة المنتجة.
واضاف الاديب ان الإستراتيجية التي تمتد حتى العام 2022 تضمنت اعداد وثيقة فلسفة التعليم والاطار العام لتحديد الموارد لمناهج التعليم الجامعي وتحديد وتشخيص واقع التعليم العالي وتطوير مناهجه المعرفية والانسانية ايمانا من الوزارة بأن منظومة التعليم العالي تمثل العمود الفقري للتنمية المستدامة.
وتابع وزير التعليم العالي ان تحديث المناهج اصبحت ضرورة مجتمعية لتحصين المجتمع من الانهيار القيمي على وفق رؤية تساهم في احترام الحرية وتقدير الرأي الاخر وتنقية المناهج من افكار التطرف التي تهدد التعايش بما يساهم في الحفاظ على اللحمة الوطنية.

واكد ان التاريخ له خصوصية من دون العلوم الانسانية الاخرى لأنه يسجل ما يحدث يوميا وتعتمد عليه وحدة المجتمعات، مبينا ان التاريخ كتب حتى الان على وفق ارادة السلاطين لاستغلاله في تحقيق ارادات منحازة الى السلطة.
واشار الاديب الى ان منهج التعليم العالي يعتمد اليوم على عدم الانحياز الى السلطة وايضا على الحرية المسؤولة التي تجعل من الفرد مسؤولا امام الاخرين، اذ ان التاريخ شاهد على الوقائع وليس مدلّساً لها.
وتهدف الندوة التي اقيمت تحت شعار ( خطوة نحو تطبيق الاستراتيجية الوطنية للتربية والتعليم العالي في العراق) الى النهوض بواقع الدراسات الاولية في اقسام التاريخ ووضع اليات للارتقاء بالدراسات العليا، وانتقاء مواضيع البحث لرسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه على وفق الحاجة المعاصرة.
وتضمنت الندوة ثلاثة محاور بحثت واقع تدريس مناهج التاريخ في التعليم العالي، ودراسة التاريخ وفق منهج الاشكالية ، ومنهج التاريخ وفق رؤية استشرافية.
وناقشت الندوة التي شارك فيها باحثون من جامعات عراقية واجنبية بحوثا تطرقت الى مناهج التاريخ في التعليم العام بين الادلجة والعسكرة، التنسيق والتكامل بين مناهج التاريخ في التعليم العام ، وتاريخ بلاد ما بين النهرين، وتعليم التاريخ وتدوينه وطرائقه، وتدريس التاريخ في الجامعات العراقية بعض الاشكاليات في الهدف والمنهج، الكتب المنهجية لتاريخ العراق، ودراسة في التاريخ وفق منهج الاشكالية، ومقترحات لتطوير منهج التاريخ وفق النظرية البنائية ومنحى النظم، ذاكرة بغداد وتأثير المناهج العراقية في اندونيسيا، ومناهج التاريخ رؤية ثيولوجية

اما اليوم الثاني الذي تضمن اعمال ندوة تطوير وتحديث المناهج للجلسة الثانية التي اجريت على قاعة رئاسة جامعة بغداد ناقشت الاطار العام لمشروع تطوير وتحديث الموارد المعرفية لمناهج التاريخ قدم فيها السيد احمد رضا خضري من جامعة طهرات بجمهورية ايران الاسلامية ورقة عمل حول تعليم التاريخ وتدوينة تحديات وطرائق وقدم عميد كلية التربية الاساسية في الجامعة المستنصرية ورقه عمل عن تدريس التاريخ في الجامعات العراقية بعض اشكاليات الهدف والمنهج و قدم الدكتور محمود عبد الواحد القيسي من كلية الاداب بجامعة بغداد ورقة عمل عن دراسة التاريخ وفق منهج الاشكالية وقدم الدكتور عبد الرزاق ياسين عبد الله من كلية التربية للعلوم الانسانية في جامعة الموصل ورقة عمل حول رؤية مقترحة لتطوير منهج التاريخ وفق النظرية البنائية ومنحنى النظم وقدم الدكتور هيروكو كانوشيتا من جامعة كايوشا في دولة اليابان ورقة عمل عن ذاكرة بغداد تاثيرات المناهج العراقية في اندنوسيا وقدمت الدكتورة سناء محمد صالح من كلية الاداب بجامعة بغداد ورقة عمل عن مناهج التاريخ رؤية فسيولوجية .

Education - This is a contributing Drupal Theme
Design by WeebPal.